الجمعة، 9 ديسمبر، 2011

كيف تزيد دخلك .. وتؤمن مستقبلك

| 1 التعليقات
لكى تزيد دخلك عليك أن تجد طريقة تعرض بها خدماتك لأكبر عدد ممكن من الناس وفى أقل وقت .. هل تحب أن تعرف كيف يمكنك ذلك ؟
كلنا يعرف أن الوظيفة فقط لن تساعدك على تحقيق الدخل المادى الذى تحلم به
ورسولنا الكريم عليه أفضل الصلاة والتسليم وهو الذى لا ينطق عن الهوى
يقول عليه الصلاة والسلام: تسعة أعشار الرزق فى التجارة
هل تعلم أنك بالفعل تتاجر الآن ؟
نعم فأنت قد تكون موظف فى احدى الشركات أو المؤسسات أو أى جهة حكومية
فهل تعلم أنك تتاجر بوقتك وخبرتك ومعلوماتك
مقابل راتبك أو معاشك أو أجرتك التى تأخذها آخر كل شهر ؟
أنت هنا تعرض خدماتك لجهة واحدة فقط .. مقابل راتبك أو معاشك أو أجرتك
هل تتفق معى أنك اذا عرضت خدماتك على جهة أخرى سيزيد دخلك؟
واذا عرضت خدماتك على جهة ثالثة سيتضاعف دخلك، اليس كذلك؟
اذا لماذا لا تعرض خدماتك على عدد أكبر وتزيد فرصتك فى الحصول على دخل أعلى؟
طبعاَ لن تجد الوقت لتعمل فى أكثر من شركتين أو ثلاثة صحيح؟
حتى لو كان بارت تايم .. اذا ما هو الحل ؟
كلنا يعرف مقولة
Time is Money
عليك أن تفكر كيف تبدأ فى عرض خدماتك أو خبراتك لأكبر عدد من الناس
وفى أقل وقت ممكن حتى تستطيع أن تضاعف دخلك أضعاف مضاعفة
وبما أن لديك خبرة ومعرفة بالكمبيوتر والانترنت .. فلماذا لا تستفيد من هذه المعرفة ؟ خصوصا وأننا نعيش فى عصر المعلومات .. عصر التجارة الإلكترونية
فلو فكرت فى عمل مشروع على أرض الواقع ستحتاج لمبالغ كبيرة
لإيجار مكتب أو محل ورسوم تسجيل ورخصة عمل وتأسيس للمكان نفسه وفواتير كهرباء وتلفونات وفاكس وخلافه
وحتى لو قررت عمل مشروع على أرض الواقع، فستحصر عملك على المنطقة التى بها هذا المشروع حتى لو توسع فلن يزيد عن حدود مدينتك، اما اذا فكرت فى الاستفادة من الانترنت تستطيع تسويق خدماتك فى الوطن العربى كله
لتزيد دخلك المعادلة بسيطة جداَ .. ملخص الموضوع هو:
1- فكرة أو خدمة يمكن تقديمها لأكبر عدد من الناس.
2- مكان أو موقع أو طريقة لعرض وطرح الفكرة أو الخدمة.
3- تسويق هذه الفكرة أو الخدمة.
4- البدء فى زيادة دخلك وتكوين الثروة.
المهم هو نوعية الفكرة أو الخدمة .. ثم التسويق والاعلان عنها بكل قوة وجدية
الاعلان ثم الاعلان ثم الاعلان … هذا هو السر الكبير
أنت نفسك هنا الآن لأنك قرات اعلان أتى بك الى هنا .. صحيح ؟
أكرر كل ماعليك بعد ان تعرف ماذا ستقدم
هو الاعلان بإستمرار لما تقدمه او تعرضه من خدمات أو أفكار أو منتجات
حتى لو كنت غير مقتنع بالنت.. على أرض الواقع نفس النظرية هى التى ستحقق لك الثروة
خدمة – تسويق واعلان عن الخدمة – قاعدة عملاء – ثروة
هل تريد التأكد من صحة كلامى ؟
أياَ كان مجالك … أنشر اعلان صغير فى اى جريدة محلية فى بلدك
وأعرض فيه خدماتك .. ثم راقب ما سيحدث
بإعلانك فى الجريدة أنت تقدم خدماتك فى منطقتك – مدينتك – بلدك فقط
جرب أن تعلن فى أى موقع من مواقع الاعلانات المبوبة على النت ..
وراقب ما سيحدث ..صدقنى ستندهش
المهم هو أن تقدم شىء ينفع الناس ويلبى حاجة أو رغبة لشريحة كبيرة من الناس
مع الصدق والاخلاص والجدية … وأكرر الاعلان بقوة .. والاعلان مرة ثانية وثالثة ورابعة … ومليون مرة
ستندهش من النتيجة .. وستندم أنك ضيعت وقتك فى انتظار المرتب كل آخر شهر
لتقبضه ثم تبدأ فى دفع الايجار وفواتير التلفونات والجمعية وفواتير الكهرباء والماء والغاز وتسديد الديون وخلافه
لتجد نفسك صفر اليدين بعد 10 أو 15 يوم وتبدأ تحسب كم باقى لآخر الشهر .. وهكذا كل شهر
عزيزى ابدأ الآن ولا تتردد فلن تخسر شىء.. بل يمكن أن تستفيد وتتغير حياتك للأفضل بإذن الله
حتى لو خايف من الفشل … عندك وظيفتك التى لن تنفعك كثيراَ اذا اعتمدت عليها هى فقط
نصيحتى لك .. احتفظ بوظيفتك الحالية وابدأ مشروعك فى وقت فراغك
ولكن تعامل معه بكل جدية، واصبر عليه بعض الوقت .. وستجد نفسك فى الطريق للنجاح والثروة، وعندما يستقر حال مشروعك .. ودع وظيفتك للأبد
الخيار لك أنت .. وأنت فقط
اما أن تواصل مسلسل القيام مبكراَ ثم الذهاب للوظيفة وانتظار آخر الشهر لتقبض المرتب ، أو .. تبدأ فوراَ فى التحضير لعملك الخاص .. وتؤمن مستقبلك ومستقبل أسرتك ..
اللهم قد بلغت … اللهم فأشهد

هناك تعليق واحد: